التخطي إلى المحتوى

تقعُ
لبنان في الجهة الغربيّة من قارّة آسيا، وهي إحدى دول الشرق الأوسط، ويحدّها من الجهة الشماليّة والشرقية سوريا، ومن هنا نقدم كل ماهو جديد في موقعنا

 

لبنان
الجهة الجنوبية فلسطين، ومن الجهة الغربية البحر الأبيض المتوسط، وهي عبارة عن بلد ديمقراطيّ جمهوريّ طائفيّ، وتمتاز بتنوّعها الحضاريّ والثقافيّ.

تعتبرُ لبنان من أكثر الدول العربيّة ازدهاراً من ناحية السياحة، وذلك نظراً لموقعها الجغرافيّ المميّز، وطبيعتها الخلابة، والتي تجمع بين السهول، والبحار، والوديان، والجبال، بالإضافة إلى أنّه لها مكانة تاريخيّة كبيرة، حيث تحتوي على مواقعَ أثريّة تعود للحضارات القديمة، مثل الإسلاميّة، والرومانيّة، والبيزنطيّة، وغيرها الكثير.
الأماكن السياحيّة في لبنان

بعلبك: هي عبارة عن مدينة تاريخيّة وأثريّة، تقع في الجهة الشماليّة من سهل البقاع، وتبعدُ عن العاصمةِ بيروت ما يقاربُ 83 كم، وتعتبرُ من أهمّ مناطق جذب السيّاح في لبنان والوطن العربيّ، حيثُ يأتي إليها الكثير من الناس من مختلف أنحاء العالم لزيارةِ الآثار التاريخيّة التي تعودُ للإمبراطوريّة الرومانيّة، مثل المعابد، والأعمدة، بالإضافة إلى الآثار التي تعودُ للعصر الإسلاميّ، والأمويّ، مثل المساجد، ومقام السيدة خولة بنت الإمام الحسين، وغيرها الكثير، ويأتي إليها الكثير من المشاهير لإقامة الحفلات الغنائيّة، وقد أدْرجتْ من قبل اليونسكو كموقعٍ تراثيّ عالميّ.
مغارة جعيتا: تقعُ في وادي نهر الكلب، وتبتعدُ عن العاصمة بيروت ما يقاربُ 20 كم²، ويطلق عليها اسم جوهرة السياحة اللبنانيّة، وهي تتكوّنُ من مغارتيْن، الأول هي المغارة العليا، والتي اكتُشفتْ في سنة 1958م من قبل المهندس اللبنانيّ غسان كلينك، والمغارة الثانية هي السفلى والتي اكتُشفتْ في الثلاثينات من القرن التاسع عشر على يد وليام طومسون، وتقامُ في المغارة الكثير من الفعاليات والحفلات الموسيقيّة.
متحف بيروت الوطنيّ: هو عبارة عن متحف رسميّ، يقع في العاصمة بيروت، وبُنيَ في سنة 1942م، ويحتوي على أكثر من 1300 قطعة أثريّة، ويضمُّ ما يقارب 100.000 قطعة في خزائنه، والتي تعودُ للعصر الروماني، والإسلامي، والإغريقيّ، والمملوكي، وعصر ما قبل التاريخ، وعصير الحديد، والبرونز.
قصر بيت الدين: يطلق عليه اسم قصر الأمير بشير، ويقع في جبل لبنان، ويعود إلى نهاية القرن السابع عشر.
غابات الأرز: هي عبارة عن غابات مليئة بأشجار الأرز، وتعتبرُ الرمز الرسميّ للبنان، وشعار علم لبنان، وتتميّزُ بأنّها من الأشجار المعمّرة، والتي تعيشُ لأكثر من 3000 سنة، ولها أهميّة تاريخيّة ودينية، وفي سنة 1998م، تمّ إدراجها في لائحة مواقع التراث العالميّ، وأصبحت الآن محميّة طبيعيّة.

بعلبك في لبنان

هي مدينة أثرية وتاريخية مدرجة ضمن التراث العالمي لليونسكو، تقع في شمال سهل البقاع على بعد 83 كيلومترا من بيروت، وتعود آثارها إلى فترة الإمبراطورية الرومانية وتضم معابد وأعمدة لا تزال صامدة إضافة إلى الآثار الإسلامية الأموية والعثمانية.

مدينة صور

هي مدينة أثرية أخرى مدرجة صمن التراث العالمي لليونيسكو، كانت من أهم المدن خلال الحضارة الفينيقية، وتضم إلى جانب ذلك مواقع أثرية رومانية مثل المدرج الكبير وعدد من الأعمدة واللوحات الفسيفسائية.

مغارة جعيتا

تقع في وادي نهر الكلب على بعد 20 كيلومترا شمال العاصمة بيروت، وتعد من المعالم السياحية المهمة التي توضع في قوائم السياح، وهي مغارة مذهلة بتجاويفها وشعابها الضيقة والصواعد والنوازل المتكونة طبيعيا.

غابات الأرز

لا بد أن شجر الأرز اللبناني الذي يعتبر رمز الجمهورية اللبنانية هو واحد من أكثر الأمور التي تثير الفضول لقيمتها التاريخية والدينية وخصوصا تلك الأشجار المعمرة لأكثر من 3 الآف سنة، كما أن الغابات من أهم الوجهات السياحية الشتوية.

درب الجبل

سيكون محبو المغامرة على موعد مع هذا المسار المخصص للمشي مسافات طويلة بين الجبال اللبنانية، ويمتد المسار من القبيات إلى مرجعيون، ويتيح لك فرصة المرور بحوالي 75 قرية لبنانية واستراحات بكل من محميات اهدن وجباع وأرز الشوف.

قصر بيت الدين

هو قصر يقع بمنطقة الشوف ويعود تاريخه إلى نهاية القرن 17، يسمى أيضا بقصر الأمير بشير الذي نقل مقر سلطته إلى هناك بعد أن كانت في دير القمر، وبعد الفترة العثمانية أصبح القصر منتجعا صيفيا لرئيس الجمهورية.

متحف بيروت الوطني

يقع وسط العاصمة بيروت ويعتبر المتحف الرسمي، تم إنشاؤه سنة 1942 ويعرض مقتنيات تفوق الـ 1300 قطعة أثرية وحوالي 100 ألف داخل خزائنه، وتختلف عصور المقتنيات ما بين الروماني والإغريقي والإسلامي وما قبل التاريخ.

شارع الحمرا

شارع شهير يقع في بيروت ويعتبر من أهم الشوارع الرئيسية لهذه المدينة، ويتميز بكونه منطقة حيوية وتجارية تضم العديد من مراكز التسوق والمجمعات التجارية والفنادق والمطاعم والمقاهي والمسارح الشهيرة.

تعتبر لبنان ، من أكثر الدول العربية ازدهارا في السياحة ، فهي تتمتع بموقع جغرافي مميز في الوطن العربي وطبيعة خلابة تجمع ما بين البحار والسهول والوديان والجبال ، بالإضافة إلى أن لها أهمية تاريخية كبيرة لما تحتويه من مواقع أثرية تعود للحضارات القديمة مثل الحضارة الرومانية والاسلامية والبيزنطية وغيرها من الحضارات ، فأصبحت السياحة في لبنان من أهم المصادر الاقتصادية ، فالكثير من السائحين العرب والأجانب يقصدونها لقضاء إجازتهم وللتمتع بمناظرها وما تحتوي من آثار بالإضافة إلى المعالم السياحية الأخرى مثل المنتجعات والفنادق والمراكز التجارية . دعونا أعزائي القراء نتعرف على افضل مناطق الجذب السياحي في لبنان من خلال هذه القائمة .

افضل مواقع الجذب السياحي في لبنان :-

1. بعلبك : مدينة أثرية وتاريخية لبنانية ، تقع في شمال سهل البقاع ، وتبعد عن بيروت عاصمة لبنان 83 كم من الشمال الشرقي ، وهي مدينة تاريخية أثرية ، تعتبر من أهم مناطق الجذب السياحي في لبنان والوطن العربي ، حيث يقوم بزيارتها آلاف السائحين من مختلف بلدان العالم لزيارة آثارها التاريخية التي تعود إلى الامبراطورية الرومانية ، حيث تجد فيها قلعة بعلبك التي تضم أهم المعابد الرومانية وخاصة الأعمدة التي بناها الرومانيون وهي من أشهر الاثار في بعلبك ، كما يوجد بها آثار إسلامية تعود إلى العصر الأموي فهناك مسجد ومقام السيدة خولة بنت الإمام الحسين ، وتجد فيها بعض المنازل العثمانية التي بنيت في ذلك العصر ، وبالإضافة إلى أهميتها الأثرية والتاريخية ، فهي تقيم أهم مهرجان دولي يقام فيها وهو مهرجان بعلبك الدولي السنوي الذي يستضيف اهم المشاهير العرب والعالميين لإحياء حفلات غنائية وموسيقية ، يذكر أن مدينة بعلبك أدرجت في قائمة مواقع التراث العالمي في لبنان التابعة لليونيسكو .

2. مغارة جعيتا : تقع في وادي نهر الكلب ، وتبعد عن بيروتي حوالي 20 كلم من ناحية الشمال ، وهي من أكثر المعالم السياحية التي يحرص على زيارتها كل سائج إلى لبنان ، فهي تلقب بجوهرة السياحة اللبنانية ، هي عبارة عن مغارة تحتوي على تجاويف وشعاب ضيقة وهياكل تكونت بفعل الطبيعة وتسربت إليها المياه الكلسية من المرتفعات اللبنانية ، وهي تتكون من مغارتين ، المغارة العليا اكتشفت في عام 1958 من قبل المهندس اللبناني غسان كلينك والمغارة الثانية هي السفلى التي اكتشفت في الثلاثينات من القرن التاسع عشر على يد المستشرق الامريكي وليام طومسون ، وتقوم في المغارة العديد من الفعاليات والحفلات الموسيقية لأشهر الموسيقيين في العالم ، والمغارة تتميز بقدرة زوارها على المشي على الأقدام عبر النفق الذي يبلغ طوله 120 متر ، فهي تعتبر مغامرة ممتعة لا يمكن للسائح إلا أن يزورها .

3. متحف بيروت الوطني : هو المتحف الرسمي في لبنان ، يقع في وسط عاصمة بيروت ، أنشئ في عام 1942 ، يعرض المتحف أكثر من 1300 قطعة أثرية ويضم حوالي 100.000 قطعة في خزائنه جمعيا تعود إلى العصور الرومانية والاغريقية والاسلامية والمملوكية وعصر الحديد والبرونز وعصر ما قبل التاريخ .

4. غابات الارز : هي غابات مليئة بأشجار الأرز اللبناني الذي يتبع الفصيلة الصنوبرية ، وهذه الأشجار تعتبر الرمز الرسمي للبنان وشعار علم لبنان ، وتتميز هذه الأشجار بأنها معمرة تعيش أكثر من 3000 سنة ، ولها أهمية تاريخية ودينية ، حيث بني من أخشابها هيكل سليمان ، وكان يقطع الفينيقيون أخشابها لبناء سفنهم ومعابدهم ، كما كانت تستوطنها الرهبان المسيحيين الأوائل الذين كانوا يهربون من الرومان الوثنيين ، وبني فيها الكثير من الاديرة كحصينة لعدم تمكن الرومان الوصول إليهم ، وتعتبر وجهة سياحية يقصدها الكثير من السائحين في الشتاء لممارسة رياضة التزلج ، وقد أدرجت في لائحة مواقع التراث العالمي في عام 1998 ، كما أنها الآن أصبحت محمية طبيعية .

5. درب الجبل اللبناني : هو مسار للمشي مسافات طويلة في لبنان ، يمتد من القبيات في الشمال إلى مرجعيون في الجنوب ، ويمر بأكثر من 75 قرية لبنانية ، ويوجد به 11 بيت للضيافة ، وساحات في حصرون والمتين ، كما يوجد ثلاث استراحات تقع في محمية اهدن وارز الشوف وجباع ، كما يوجد موقع للتخييم في عين دارة ، يقصده السائحين لممارسة رياضة المشي وللتمتع بجمال لبنان الطبيعي وبجبالها الخلابة من خلال القرى الريفية والجبال والوديان التي يمر بها السائح في الطريق .

6. قصر بيت الدين : ويطلق عليه أيضا قصر الامير بشير ، يقع في منطقة الشوف بجبل لبنان ، يعود تاريخ إلى نهاية القرن السابع عشر ، حيث نقل الأمير بشير الثاني مقر سلطته من دير القمر إلى بيت الدين وبنى فيها قصره ، وبعد نفيه إلى اسطنبول أصبح القصر مقرا للعثمانيين ومن بعدهم المتصرفين ، وبعد ذلك أصبح مقرا صيفيا لرئيس الجمهورية ، يعتبر القصر من أهم الأماكن السياحية التي يرتادها السائحين لأهميته التاريخية .

7. فاريا : لعشاق التزلج على الجليد عليهم أن يذهبوا مباشرة إلى قرية فاريا اللبنانية التي تقع في قضاء كسروان بجبل لبنان ، فهي موقع ذات جذب سياحي يقصدها السائحين الاجانب والعرب للتمتع بمناظرها الخلابة ولممارسة هواية التزلج بشتى أنواعه ، وتتميز هذه القرية بتقديم كافة الخدمات والتجهيزات اللازمة للوافدين إليها ، وتعتبر من أكثر المنتجعات السياحية شعبية في لبنان وخارجها .

8. صور : مدينة أثرية ، يعود تاريخها إلى الحضارة الفينيقية حيث أتها كانت من أهم المدن الفينقية آنذاك ، وتضم مستعمرات كبيرة وذات اهمية ، كما أنها تضم الصباغ الارجواني المعروف باسم ارجوان صور ، كما أنها تضم العديد من المواقع الأثرية التي تعود غالبيتها إلى العصر الروماني ، مثل موقع الباس الذي نجد فيه مدرج كبير تقوم عليه سباقات الأحصنة والعربات ، في القرنين الثاني والسادس الميلادي ، كما أنها تضم عددا من الأعمدة ولوحات الفسيفساء ، وتمتاز بشواطئها السياحية الذي يرتادها السائحين الاجانب والعرب . وقد أدرجت المدينة في لائحة مواقع التراث العالمي في عام 1984 .

9. ساحة الشهداء : تقع في وسط عاصمة بيروت ، وهي أكبر ساحاتها ، وقد تعود تسميتها إلى الإعدامات التي كان يقوم بها الوالي العثماني للرجال الوطنيين الذين أصبحوا شهداء لبنان ، وقد تم تغيير اسمها بعد اغتيال الرئيس الحريري لتصبح ” ساحة الحرية ” وكثيرا ما تشهد تجمعات ضخمة للمتظاهرين الذين كانوا يدعمون ما يسمى بثورة الأرز ، ويقصدها الكثير من السائحين لأهميتها التاريخية .

10. شارع الحمرا : يقع في العاصمة بيروت وهو من الشوارع الرئيسية فيها ، وهو المنطقة الأكثر حيوية في بيروت حيث يضم العديد من أشهر المولات ومراكز التسوق والمقاهي في لبنان ، كما يضم العديد من المسارح اللبنانية المشهورة ، والفنادق العالمية .

وللمزيد زوروا موقعنا “لحظات”

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *