علاج نزلة البرد بالاعشاب

علاج نزلة البرد بالاعشاب
بواسطة : Mahmoud MoOoka + -

نقدم لكم عبر موقعنا ” لحظات ” علاج نزلة البرد بالاعشاب ” علاج نزلات البرد الشديدة بالاعشاب ، علاج نزلات البرد والزكام، اعشاب لعلاج البرد في الجسم ، علاج النزله بالاعشاب ، العلاج بالأعشاب – علاج نزلات البرد و الإنفلوانزا ، أهم الأعراض التى تصاحب مرض البرد ، كيفية الوقاية من الإصابة بكل من البرد والأنفلونزا ، علاج البرد بالاعشاب .. أهم الأنواع و طرق استخدامها ، وصفات أعشاب لعلاج نزلات البرد ، علاج نزلات البرد والأنفلونزا بالأعشاب ، علاج البرد بالأعشاب.. أهم العلاجات الطبيعية للتخلص من البرد والانفلونزا ” كل ده في موقعنا ” لحظات ” اكبر موقع في الشرق الاوسط وفي العالم العربي “

كيفية علاج نزلات البرد الشديدة بالأعشاب

نقدم لكم في هذه الفقرة “كيفية علاج نزلات البرد الشديدة بالأعشاب” ونتمني ان تنال أعجباكم وللمزيد من العلاج بالاعشاب عن الامراض التالية زورو موقعنا ” لحظات ” اكبر موقع في الشرق الاوسط وفي العالم العربي ”

 

البرد أو الأنفلونزا هو عبارة عن فيروس يصيب الإنسان فى الجهاز التنفسى له وبالتحديد فى الجزء العلوى من الجهاز التنفسى، وقد يصاب الإنسان بكل من البرد والأنفلونزا بسبب العديد من الأسباب، وهذا الفيروس قد ينتقل من شخص لآخر عن طريق العدوى، كما أن كل من البرد والأنفلونزا من الأمراض التى تضر الجسم بسبب أنها تنتج بسبب العديد من الفيروسات، وفى الغالب ما يصيب هذا المرض الكثير من الأشخاص فى فصل الشتاء بالأخص، وفى الغالب ما يصيب الأطفال من هم دون سن الخامسة.

 

محتويات

 

أهم الأعراض التى تصاحب مرض البرد :

كيفية الوقاية من الإصابة بكل من البرد والأنفلونزا :

علاج نزلات البرد الشديدة بالأعشاب :

الكركم لعلاج نزلات البرد :

الملح الأبيض ( ملح الطعام ) وإستخداماته فى علاج حالات البرد والأنفلونزا :

الفلفل الأسود لعلاج حالات البرد الشديده :

البصل لعلاج العديد من حالات البرد :

كيفية إستخدام العسل للقضاء على البرد :

الزنجبيل لعلاج حالات البرد الشديده :

الثوم لعلاج حالات البرد :

القرفة وعلاج حالات البرد :

الريحان لعلاج حالات البرد الشديده :

 

أهم الأعراض التى تصاحب مرض البرد :

 

توجد العديد من الأعراض التى تصاحب بدورها مرض البرد والأنفلونزا، وتلك الأعراض فى الغالب ما تظهر على العديد من الأشخاص، ومن تلك الأعراض :

 

الإصابه بالبحه فى الصوت، فإن هذا العرض فى الغالب ما يحدث عند الكثير من المصابين بالبرد.

الإصابة بالعطاس بشكل مستمر، فإن العطاس يعتبر من أكثر الأعراض التى تصاحب البرد إنتشاراً، فإن المصاب بالبرد يقوم بالعس بشكل كبير جداً.

الإصابة بالحمى والإرتفاع الشديد فى درجات الحرارة، فإن الحمى فى الغالب ما تصيب الكثيرين ممن يصابون بالبرد بسبب أن فيروس البرد فى الغالب ما يصيب الجهاز المناعى للجسم مما يسبب بدوره الحمى.

الإصابة بسيلان الأنف الشديد الذى يسمى فى بعض الحالات بالرشح، وهذا العرض يعتبر من الأعراض التى تصيب الكثير ممن يصيبهم البرد، كما أن هذا العرض يعتبر من أكثر أعراض البرد إزعاجاً.

الشعور الدائم بالصداع الشديد والمزعج فى الرأس.

الإصابة بالإنسداد فى الأنف، وهذا العرض فى أغلب الأحيان يسمى بإسم الزكام، وهذا بدوره يؤثر بشكل كبير على تنفس الفرد، فهو يعمل بدوره على الشعور الدائم بالضيق وبالأخص عند وقت النوم.

الشعور الدائم بكل من الإرهاق والإجهاد بشكل مستمر، فإن المصاب بالبرد يشعر بشكل دائم بالإجهاد الشديد فى كامل جسده.

الإصابة بالإحتقان الشديد فى الحلق والإصابة ببعض إلتهابات الحلق أيضاً، ويعمل بدوره على الإصابة بعدة آلام فى الحلق.

الإصابه الدائمة بالسعال المستمر الذى يعمل بدوره على إصابة الجهاز التنفسى بالإرهاق الشديد والعام.

قد يصل الأمر إلى الإصابة بإلتهابات اللوزتين أو الإصاب بإلتهابات فى الشعب الهوائية.

حدوث إلتهاب فى الجيوب الأنفية للفرد، فإن إلتهاب جيوب الأنفية عبارة عن إلتهاب يصيب الإنسان فى الأنف وقد يصل الوضع إلى حدوث نزيف فى الأنف فى أى وقت.

قد تطور المرض إلى الإصابة بإلتهابات فى الأذن الوسطى، وفى الغالب ما يصيب هذا الإلتهاب الأطفال، وهذا الإلتهاب فى الغالب ما ينتج عم الإصابة بإصابات إما فيروسية أو بكتيرية.

 

كيفية الوقاية من الإصابة بكل من البرد والأنفلونزا :

 

توجد العديد من الطرق التى يذكرها الأطباء التى تعمل بدورها على الوقاية من الإصابة بأمراض الجهاز التنفسى كالبرد والأنفلونزا، ومن طرق الوقاية تلك :

 

يجب الإكثار من تناول السوائل والماء بشكل كبير، فيجب على الإنسان أن يقوم بشرب حوالى ثمانية أكواب من الماء فى اليوم الواحد وهذا لإمداد الجسم بكل ما يحتاجه من السوائل المهمه له، وينصح الأطباء أيضاً بتناول السوائل الدافئة بشكل كبير وبالأخص فى الشتاء.

يجب غسل اليدين والوجه بالماء الدافئ والصابون بشكل يومى أكثر من مرة واحده فى اليوم الواحد، وهذا للحفاظ على نظاف الجسم ومنع تعرضه لكل من الفيروسات والبكتيريا التى قد تصيبه.

يجب على الفرد أن يقوم بممارسة الرياض بشكل يومى، ومن أبسط أنواع الرياضات التى يمكن للشخص أن يقوم بالقيام بها هى رياض المشى،

 

فيجب على الفرد المشى لفترة لا تقل عن نصف ساعة يومياً، وهذا للحفاظ على تنشيط الدورة الدموي بالجسم وأيضاً للعمل على تقوية الجهاز المناعى للإنسان وبالتالى فإن الرياض تعمل على منع الجسم من الإصابة بالعديد من الأمراض.

يجب أن يقوم الفرد بأخذ القسط الكافى من النوم فى اليوم، أى أن الفرد يجب أن يقوم بالنوم حوالى من ست إلى ثمان ساعات فى اليوم الواحد للعمل على الحفاظ على أعضاء الجسم من التلف،

 

وبالتالى يقوم الجسم بتقوية الجهاز المناعى له، وبالتالى يعمل على تقليل الإصابة بالأمراض.

يجب أن يقوم الإنسان بتناول النظام الصحى المتوازن والمفيد، الذى يعمل بدوره على تقوية الجسم وتقويه مناعته لمقاومة العديد من الأمراض الفيروسية التى فد تصيب الجسم.

 

علاج نزلات البرد الشديدة بالأعشاب :

 

توجد العديد من الطرق التى يمكن من خلالها العمل على علاج مشكلة البرد والأنفلونزا، ومن تلك الطرق إستخدام الأعشاب الطبيعية فى العلاج، ومن تلك الأعشاب :

 

الكركم لعلاج نزلات البرد :

 

الكركم ينصح الكثير من الأطباؤ إستخدامه لعلاج مشكلة البرد والأنفلونزا، فإن الكركم يحتوى على الكثير من المواد المضاد للإلتهابات ويحتوى أيضاً على الكثير من المواد المطهرة للجسم،

 

ويمكن إستخدام الكركم فى علاج نزلات البرد الشديده عن طريق تناول القليل من الكركم عن طريق إضافته إلى الكثير من الأطعمة، أو عن طريق إضافة القليل من مطحون الكركم الناعم إلى حوالى كوب واحد من الحليب الساخن، ويتم تناول هذا الخليط بشكل يومى إلى أن يتم علاج المريض بشكل تام والشعور بالتحسن،

 

كما أن الكركم له العديد من تلك الخصائص بسبب إحتوائه على مادة الكركمين التى تعتبر هى عنصر فعال جداً فى التخلص من كل من الفيروسات والبكتيريا والجراثيم التى توجد بالجسم، كما أن الكركم له تأثير فعال جداً فى القضاء النهائى على السعال.

 

الملح الأبيض ( ملح الطعام ) وإستخداماته فى علاج حالات البرد والأنفلونزا :

 

الملح يعتبر من الوسائل العلاجي القديمة التى تستخدم فى علاج العديد من الأمراض التى تصيب الجهاز التنفسى والجهاز الهضمى بالجسم،

 

ومن تلك الأمراض التى يعمل ملح الطعام على علاجها بسهول السعال والبرد والأنفلونزا، ويتم إستخدام الملح لعلاج حالات البرد عن طريق إضافة حوالى ملعقة من الملح الأبيض إلى حوالى كوب من الماء الدافئ ويتم بعدها إستخدام هذا المحلول كمحلول غرغة،

 

فإن تأثير هذا المحلول يكون قوى وسريع جداً فى تهدئة الحلق وعلاج الإلتهابات التى تحدث به، كما أن الملح يعمل بدوره على القضاء على كل من الفطريات والبكتيريا التى تتكون فى الحلق، وتلك البكتيريا والفطريات تعمل على حدوث بعض الإلتهابات فى الحلق.

 

الفلفل الأسود لعلاج حالات البرد الشديده :

يمكن للفلفل الأسود أن يستخدم لعلاج مشكلة البرد الشديد وهذا عن طريق إضافة الفلفل الأسود ويفضل الفلفل الأسود المطحون على حوالى ملعقة من العسل الأبيض ( عسل النحل ) ويتم بعدها تناول الخليط بطريق منتظمة يومياً فى الصباح،

 

وهذا لأن هذا الخليط له تأثير فعال وإيجابى فى القضاء على كل من السعال ونزلات البرد الشديده.

 

البصل لعلاج العديد من حالات البرد :

 

يعمل البصل بدوره على التخفيف من الإصابة بإحتقان الجهاز التنفسى الذى يصاحب نزلات البرد والأنفلونزا، ويتم تناول البصل للقضاء على البرد والأنفلونزا عن طريق تقطيع البصل وتناوله وإضافته إلى العديد من الوجبات.

 

كيفية إستخدام العسل للقضاء على البرد :

إن العسل الأبيض أو عسل النحل يعتبر من أنواع العسل المفيدة للجسم التى تعمل على القضاء على حالات البرد الشديده،

 

ويتم تناول العسل للقضاء على البرد عن طريق تناول حوالى ملعق واحدة من العسل يومياً فى الصباح ويفضل أن يتم إضافة كل من الليمون أو الزنجبيل إلى العسل عند تناوله.

 

الزنجبيل لعلاج حالات البرد الشديده :

إن الزنجبيل من الأعشاب المفيدة جداً التى تعمل كمضاد للفطريات كما أنه يحتوى على مضادات الأكسدة التى تعمل على القضاء على الفيروسات والبكتيريا التى تصيب الجسم، لهذا فهو علاج فعال جداً لعالج مشاكل البرد، وينصح العديد من الأطباء مرضى البرد بأن يقوموا بتناول شراب الزنجبيل المغلى بشكل يومى،

 

مع إضافة كل من العسل أو الليمون أو كلاهما إلى الزنجبيل وهذا للحصول على الشراب المفيد القوى الذى يعمل على القضاء على البرد والأنفلونزا والسعال أيضاً.

الثوم لعلاج حالات البرد :

يعمل الثوم هو الآخر على القضاء على مشكلة البرد والأنفلزنزا وهذا لأن الثوم يعمل بدوره على تقوية الجهاز المناعى للجسم،

 

وبالتالى فهو يعمل على محاربة كل من حالات البرد والأنفلونزا والسعال الشديد المستمر، ويفضل إستخدام الثوم عن طريق إضافته إلى العديد من الأطباق اليومية.

 

القرفة وعلاج حالات البرد :

 

القرفة لها العديد من الفوائد الرائعة التى تعمل بدورها على التخلص من حالات البرد والأنفلونزا، وهذا لأن القرفة لها العديد من الخواص التى تعمل كمضادات للإلتهابات، كما أن القرفة تعمل على القضاء بشكل نهائى على كل من البكتيريا والفيروسات والجراثيم التى تهاجم الجسم، تعمل على القضاء على نزلات البرد الشديده،

 

ويمكن بسهولة القضاء على البرد بإستخدامها عن طريق إضافتها إلى العديد من الأطعمة المختلفة، أو من خلال إضافة حوالى ربع ملعقة صغيره من القرفة المطحونة إلى حوالى ملعقة كبيرة من العسل النحل الأبيض، ويتم تناول هذا الخليط حوالى ثلاث مرات فى اليوم الواحد ولمدة لا تقل عن ثلاث أيام متتالية.

 

الريحان لعلاج حالات البرد الشديده :

 

الريحان هو الآخر يعمل على القضاء على حالات البرد والأنفلونزا والسعال، كما أن الريحان يعمل على التخلص من البلغم وتعمل أيضاً أوراق الريحان على تنقية الشعب الهوائية، ويمكن الحصول على أفضل النتائج من إستخدام أوراق الريحان عن طريق غلى الأوراق وبعدها يتم تصفيتها وتناولها كالشاى، وسوف يلاحظ المريض التحسن الشديد فى وقت قليل، كما أنها سوف تعمل على علاج مشكة إلتهابات الحلق.

 

الكراوية فى علاج حالات البرد :

 

الكراوية تعتبر هى الأخرى من الأعشاب الطبيعية التى تعمل على التخلص من البرد الشديد وهذا عن طريق تناوله مغليه، كما أنها تعمل على التخلص من مشكلة السعال الجاف وتعمل بدورها على التحسين من وظيفة الجهاز التنفسى.

 

علاج نزلات البرد و الإنفلوانزا العلاج بالاعشاب

نقدم لكم في هذه الفقرة ” علاج نزلات البرد و الإنفلوانزا العلاج بالاعشاب ” ونتمني ان تنال أعجباكم وللمزيد زورو موقعنا ” لحظات ” اكبر موقع في الشرق الاوسط وفي العالم العربي ”

 

علاج نزلات البرد و الإنفلوانزا

 

الطريقة الأولى :

 

قم بإضافة مقدار ملعقتين صغيرتين من بودرة جذر الزنجبيل + ملعقة صغيرة من النعناع المجفف إلى مقدار كوب من الماء المغلى ، قم بتغطية الكوب لمدة عشرة دقائق ، ثم فم بتصفية هذا الشاى و تحليته ، يتناول المريض هذا الشاى ساخناً بمعدل أربع مرات يومياً.

 

الطريقة الثانية :

 

تناول فص ثوم نيىء مخرط لعدة أجزاء ثلاث مرات يومياً ، و يفضل أن يكون ذلك مصاحباً لوجبات الطعام.

 

الطريقة الثالثة :

 

حاول الاسترخاء فى حمام ماء دافىء مضاف إليه مقدار ربع كيلو من الملح الإنجليزى (ملح ابسوم) لمدة نصف ساعة ، كما يمكنك إضافة كوب من شاى الزنجبيل أو خمس نقاط من زيت الزنجبيل العطرى إلى ماء الحمام لزيادة مفعوله.

 

الطريقة الرابعة :

 

تناول مشروب القرفة الساخن بمعدل ثلاث مرات يومياً.

 

الطريقة الخامسة :

 

قم بإذابة 150 جرام من بودرة الخردل فى لتر من الماء البارد و أتركه لمدة ربع ساعة ، ثم أضف إليه مقدار 4 لترات من المياه الساخنة (حرارتها 30 – 40 درجة مئوية) ، ثم إعمل حمام للقدمين فى هذا المنقوع لمدة نصف ساعة.

 

 

قدمنا لكم عبر موقعنا ” لحظات “علاج نزلة البرد بالاعشاب ” ونتمني ان تكون انالت  أعجباكم وللمزيد من العلاج بالاعشاب عن الامراض التالية زورو موقعنا ” لحظات ” اكبر موقع في الشرق الاوسط وفي العالم العربي “

103

اترك تعليقا

اترك التعليك لتشجيع الكتاب على كتابه كل جديد وحصري اترك تعليقك الان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *