التخطي إلى المحتوى

نقدم لكم عبر موقعنا  ” لحظات ” علاج السكر بالاعشاب ” علاج السكري بالاعشاب  ، علاج السكري بالاعشاب او العلاج العام بالنباتات الطبية، لمرضى السكري.. 9 أنواع من الأعشاب والتوابل تكافحه، اعشاب لعلاج مرض السكر,اقوى اعشاب لعلاج مرض السكر2018,حصريا 2018 ، الأعشاب المفيدة في علاج مرض السكري ” بعض الناس تقول ان مرض  السكر ليس له علاج غير الاطباء ولاكن في موقعنا ” لحظات ” اكبر موقع في الشرق الاوسط وفي العربي في تقديم أهم الاعشاب الطبيعية والمهمة لعلاج مرض السكر والاعشاب الذي تعالج علاج السكر بـ شكل طبيعي وشكل كبير ولذلك نتمني ان تستفادو من هذه الاعشاب وان تعجبكم وللمزيد من التعريفات الاخري والعلاج بالاعشاب زورو موقعنا ” لحظات ” اكبر موقع في العالم العربي “

علاج السكري بالاعشاب

نقدم لكم عبر موقعنا ” لحظات ”  علاج السكري بالاعشاب ” ونتمني ان تنال اعجباكم وللمزيد من العلاج بالاعشاب زورو موقعنا ” لحظات ” اكبر موقع في الشرق الاوسط وفي العالم العربي ونتمني ان تستفادو من هذه المعلومات

 

علاج السكري بالاعشاب

السكري هو مرض يحظى باهتمام في جميع أنحاء العالم. النباتات الطبية, بالمقابل تحظى بشعبية كبيرة بين المرضى والأصحاء على حد سواء. العديد من الابحاث فحصت فعالية النباتات الطبية في علاج السكري, اليكم النتائج.

 

سكري البالغين هو اضطراب في التمثيل الغذائي الناجم عن اضطراب في استقلاب الكربوهيدرات، التي تتكون من عدد كبير من جزيئات الجلوكوز. مستويات الجلوكوز تكون أعلى من المعتاد، لأن غدة البنكرياس لا تنتج ما يكفي من هرمون الأنسولين أو ان الجسم لا يستخدمه بدرجة كافية. تمت دراسة التأثير المفيد للنباتات الطبية والأطعمة الطبيعية ومساهمتها في علاج السكري بالاعشاب ومكافحة مرض السكري ووجد انها فعالة في كثير من الحالات.

 

مرض السكري هو مرض شائع جدا ونسبة انتشاره زادت بخمس مرات خلال السنوات ال 35 الماضية. اليوم، أكثر من 100 مليون شخص يعانون من السكري في جميع أنحاء العالم: 30 مليون شخص في أوروبا و 16 مليون في الولايات المتحدة. يظهر هذا المعطى أنه لا يكاد يخلو بيت من مصابي السكري.

عوامل المرض

 

يوضح خبراء أمراض السكري: “الأعراض الرئيسية لمرض السكري من النوع 1 هي: الضعف، فقدان الوزن، كثرة التبول، العطش، عدم وضوح الرؤية، خلل في التئام الجروح، عدم القدرة على الانتصاب والشعور بالوخز في الأطراف. مرض السكري نوع 2 عادة ما تكون الأعراض خفيفة جدا. المرض يتطور ببطء، يعتاد الجسم ببطء على مستويات سكر عالية في الدم ويمكن العيش لسنوات دون معرفة وجود مرض السكري “. يدعي الخبراء أن الوراثة تعتبر بالتأكيد عاملا هاما في تطور هذا المرض،

 

لكنهم يقولون ان ما يؤدي لتطوره هي العوامل الغذائية والبيئية، ويرتبط هذا المرض ربما أكثر من أي مرض اخر، بالتغذية ونمط الحياة الغربي. كما يضيف الخبراء ” زيادة تناول السكر الأبيض والتغذية الغنية بالدهون، تشكل السبب الرئيسي لتطور هذا المرض”.

 

زيادة الوزن: وجد أن البالغين الذين يعانون من زيادة الوزن هم أكثر عرضة بثلاث مرات لتطوير مرض السكري.
الكافيين: شرب الكثير من الكافيين يسبب إفراز الأدرينالين من الغدة الكظرية مما يؤدي الى خروج مخزون السكر من الكبد الى الدم، هذه العملية تؤدي لإفراز الأنسولين من البنكرياس ولتضرر وظائفه مع مرور الوقت.
التوتر وحالات الضغط: إفراز الأدرينالين والكورتيزون يؤدي الى تسارع تحلل مخزون السكر مما يؤدي إلى إفراز الأنسولين.

نقص النوم المزمن: يؤدي الى تطور المقاومة للأنسولين ولزيادة في مستويات الأنسولين في الدم، ضغط الدم، السمنة ومرض السكري.

خلل في وظائف الكبد: يعبر عنه بعدم قدرته على تحويل السكر الى غليكوجين.

قلة النشاط البدني.

العلاج الطبيعي: الهدف من العلاج هو تحسين النظام الغذائي للمريض ونمط حياته، وكذلك الحد بقدر الامكان من المضاعفات المحتملة ومحاولة تصحيح الضرر القائم في وظيفة البنكرياس وخفض مقاومة الأنسولين. يعتقد الخبراء أن تناول الكربوهيدرات المعقدة الغنية بالألياف، مهم جدا للعلاج: بحيث ان الحبوب الكاملة، الخضروات والبقوليات ينبغي أن تكون المصدر الرئيسي للتغذية.

 

“رفع كمية الألياف في النظام الغذائي، الحد من كمية الدهون الحيوانية، رفع نسبة الدهون من النباتات والحد من المشروبات الكحولية، تقلل من حدة المرض بنسبة 87٪ “. ويضيف خبراء النباتات الطبية أن “الحرص على الحمية الغذائية السليمة والإعداد لنمط حياة صحي يمنع حدوث المضاعفات في المستقبل، كذلك من المهم ملائمة النظام الغذائي لكل شخص، الفسيولوجية، العمل، السلوك، التغذية،

 

العمر والنظام اليومي الذي يجمع بين تحديد مواعيد وجبات الطعام بالتزامن مع تناول الأدوية و / أو النباتات الطبية. الجمع مع النشاط البدني يوصى به لتحسين والحفاظ على صحة مريض السكري وأيضا علاجات الوعي والتأملات وعلاجات التعمق والاسترخاء هي مهمة، ولكن المفتاح الأساسي للنجاح هو الاستمرار لفترة طويلة من الوقت والقدرة على “الاستماع لأنفسنا” والتغيير مع الموازنة العقلية / الحسية “.

علاج السكري بالاعشاب او العلاج العام بالنباتات الطبية:

 

-الحلبة: النبتة الأكثر شيوعا لعلاج السكري بالاعشاب. في دراسة التي قارنت بين العلاج بهذه النبتة وبين العلاج الغذائي وممارسة الرياضة، وجد أن المرضى الذين تلقوا هذه النبتة، انخفضت لديهم مستويات الانسولين في الدم بشكل كبير وكذلك مقاومة الأنسولين. أوراق الزيتون تقلل من إفراز الأنسولين وتزيد من قدرة دخول السكر الى الخلايا.

 

-نبتة الملاكي Emblica officinalis: نبات هندي الذي تحتوي ثمرته على مواد نشطة من نوع العفصيات التي تثبط نشاط انزيم الدوز ريدوكتاز- Aldose reductase وتمنع مضاعفات المرض وكذلك حدوث الساد في العين.

9 أنواع من الأعشاب والتوابل تكافحه

نقدم لكم عبر موقعنا ” لحظات ” 9 أنواع من الأعشاب والتوابل تكافحه ” ونتمني ان تنال اعجباكم وللمزيد من العلاج بالاعشاب زورو موقعنا ” لحظات ” اكبر موقع في الشرق الاوسط وفي العالم العربي ونتمني ان تستفادو من هذه المعلومات

 

على مدار السنوات الماضية، ارتفعت معدلات الإصابة بمرض السكري بشكل كبير على مستوى العالم.

 

وهناك أسباب عدة للإصابة بهذا المرض، الذي يصاحب المريض إلى نهاية حياته، وهي إما الجينات الوراثية، أو السمنة، أو الأنظمة الغذائية غير المتوازنة، وفي بعض الأحيان التقدم بالعمر.

 

ويؤدي مرض السكري إلى العديد من المضاعفات التي تؤثر على أعضاء أخرى في الجسم، أبرزها الفشل الكلوي.

 

لذا فمن المهم جداً أن يحافظ مريض السكري على مستويات مستقرة لمعدل السكر في دمه، حتى يتقي شر أمراض عديدة وخطيرة.

 

وعادة ما ينصح الأطباء مرضى السكري باتباع أسلوب حياة مختلف ونظام غذائي متزن للتحكم في مستوى السكر في الدم.

 

فالأنظمة الغذائية ربما يكون لها التأثير الأكبر على مريض السكري.

 

وبحسب تقرير نشره موقع “بولد سكاي”، المعني بالشؤون الصحية، هناك عدد من الأعشاب والتوابل التي يمكن لمريض السكري أن يدخلها في نظامه الغذائي بشكل يومي لتضمن له تحكماً فعالاً في مرضه. فقائمة الأعشاب والتوابل التالية غنية بعناصر قادرة على تنظيم معدل السكر في الدم وكبح المرض بحيث لا يتطور إلى الأسوأ.. والقائمة تشمل:

1- الحلبة

فهي من الأعشاب المفيدة جداً لصحة الإنسان، ولديها القدرة على خفض معدل السكر في الدم.

2- الريحان

أثبتت الدراسات أن الريحان يخفض مستوى الغلوكوز في الدم. فتناول الريحان بصفة منتظمة يضمن لك الانتصار في معركتك ضد مرض السكري.

3- القرفة

هي من التوابل المفيدة جداً لمرضى السكر من النوع 2.

4- الشمر

وهو غني بالألياف ومضادات الأكسدة وفيتامين “C”، وكلها عناصر تساعد على التحكم في مستوى السكر في الدم.

5- الثوم

منذ القدم، يستخدم الثوم في علاج أمراض عديدة، ومنها مرض السكري. فالثوم يزيد من إفراز الأنسولين في الجسم، ويحافظ على المستويات المعتدلة للسكر في الدم.

6- الزنجبيل

ينصح خبراء التغذية بإضافة القليل من الجنزبيل إلى الأطعمة، وذلك لفعاليته في تنظيم معدل السكر في الدم، نظراً لاحتوائه على إنزيم نشط في مكافحة مرض السكري.

7- الكمون

فهذا النوع من التوابل معروف بقدرته السحرية على خفض مستويات السكر والكوليسترول في الدم.

8- القرنفل

فهو يتميز بخصائصه الدوائية العلاجية الهائلة، وقد أثبتت الدراسات والأبحاث مدى تأثيره الإيجابي في محاربة مرض السكر على المدى البعيد.

9- الكركم

هو من التوابل الشهيرة والمعروفة بالقدرة على محاربة مرض السكري. فهو يتميز بخصائصه المضادة للالتهابات والمضادة للأكسدة والتي ثبت فعاليتها في مقاومة مرض السكري.

 

قدمنا لكم عبر موقعنا ” لحظات ” علاج السكر بالاعشاب  ” ونتمني ان تكون انالت اعجباكم هذه المعلومات وللمزيد من التعريفات والعلاج بالاعشاب زورو موقعنا ” لحظات ” اكبر موقع في الشرق الاوسط وفي العالم العربي “

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *